من نحن ؟

“السؤال”، البوابة الإلكترونية الرائدة في مجال الصحافة الفنية بالمغرب، تلتزم بمعايير الاحترافية والأخلاق الصحفية التقليدية، مع تركيز خاص على الدقة الإخبارية والعمق التحليلي والشفافية في تقديم المعلومات.

منذ بدايتها في عام 2010، نجحت في أن تكون في طليعة الساحة الإعلامية بالبلاد، بفضل تغطيتها الإخبارية الفنية المتكاملة والمتنوعة، مكتسبةً بذلك ثقة الشعب المغربي كأبرز مصدر إخباري موثوق.

“السؤال” تضع نصب أعينها هدف الوصول إلى قرائها دون الانحياز لأي توجهات سياسية أو حزبية أو عقائدية، معتمدة على مبادئ الدولة المدنية التي تؤمن بالقانون كمرجعية أساسية، وتفصل بين السلطات مع التزام بالديمقراطية والحرية الاقتصادية كأساس للتقدم والاستقرار الاجتماعي.

هذه الصحيفة تستهدف بشكل خاص النخب المغربية في الأوساط الفنية وكذلك الطبقات المتعلمة في المجتمع، بما في ذلك المهتمين بالأخبار والمعلومات من كافة الشرائح، مقدمةً محتوى إعلامي غني يشمل المقالات والفيديوهات والتحليلات والبرامج.

بتنوعها الصحفي الذي يشمل التحقيقات والتقارير والحوارات، تجدد “السؤال” محتواها باستمرار، معتمدة على فريق يزيد عن 30 صحافيًا ومراسلًا لضمان التغطية الإخبارية الشاملة على الصعيدين العالمي والإقليمي.

مدعومة بخبراء في مختلف المجالات، تلتزم الجريدة بتقديم محتوى عالي الجودة بكفاءة، مما يسهل وصول الأخبار الدقيقة إلى الجمهور المغربي والعربي في كل مكان وزمان.

تعكس تغطية الأخبار المحلية والعالمية، ومواكبة الأحداث الجارية بدقة ومصداقية، التزام “السؤال” بدورها في رفع مستوى الوعي وتثقيف المجتمعات، ساعيةً لتكون المصدر الأول للمعلومات العاجلة والتحليلات الدقيقة والقصص المحفزة.