الرئيسيةمهرجاناتانطلاق فعاليات الدورة الـ 31 لمهرجان الطرب الغرناطي في وجدة

انطلاق فعاليات الدورة الـ 31 لمهرجان الطرب الغرناطي في وجدة

استمتع عشاق الطرب الغرناطي مساء أمس الخميس بحفل فني متميز أحيته فرق محلية ووطنية، بمناسبة انطلاق فعاليات الدورة الـ 31 لمهرجان الطرب الغرناطي، الذي ينظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، خلال الفترة ما بين 16 و 19 ماي الجاري.

فعاليات المهرجان

أبرز فقرات حفل الافتتاح:

  • مشاركة فرق محلية ووطنية: فرقة الجوق الجهوي للطرب الغرناطي بوجدة، وفرقة أحباب الشيخ صالح مع كورال فرقة رباط الفتح، قدّموا مقطوعات متميزة من الطرب الغرناطي.
  • حضور شخصيات وفعاليات محلية: والي جهة الشرق عامل عمالة وجدة – أنجاد، معاذ الجامعي، وشخصيات أخرى.

تكريم الفنانين

تم تكريم عدد من الفنانين البارزين في مجال الطرب الغرناطي:

  • أحمد أفقير
  • بيان بلعياشي
  • نور الدين عياد

تصريحات المديرة الجهوية للثقافة

أشارت المديرة الجهوية للثقافة بجهة الشرق، صباح باي باي، إلى أهمية المهرجان في:

  • الارتقاء بالفن الغرناطي: توسيع إشعاعه جهوياً ووطنياً ودولياً.
  • تقريب الفن الغرناطي من الناشئة: صون التراث الثقافي الذي يتميز بأصالته ولباسه التقليدي.

شعار المهرجان

تحت شعار “الطرب الغرناطي، نوبات الشجن وإيقاع الحياة”، تتضمن فعاليات المهرجان:

  • سهرات طربية موسيقية: بمسرح محمد السادس وفضاءات أخرى متعددة بمدن الجهة مثل دبدو، أحفير، السجن المحلي، دار المسنين، دار السبتي.
  • جلستان علميتان: حول النوبة وأشعارها وآليات التلقين، بمشاركة عدد من الشيوخ والباحثين في التراث المحلي والأندلسي.

المعارض المرافقة

برواق مسرح محمد السادس، يتم تنظيم:

  • معرض للزي التقليدي الخاص بالموسيقى الغرناطية.
  • معرض للآلات الموسيقية الغرناطية.
  • عرض كتب وإصدارات خاصة بالطرب الغرناطي.

أهداف المهرجان

يهدف المهرجان إلى:

  • إبراز أهمية الطرب الغرناطي في الحفاظ على التراث الأصيل.
  • إغناء التنوع الثقافي المغربي وترسيخه.
  • إحياء روافد الثقافة والفن والجمال.
  • تحقيق إشعاع ثقافي لمدينة وجدة والتعريف بدورها التاريخي كجسر للتلاقح الثقافي، وفضاء للتعايش والمحبة والسلام.
إيناس الشرادي
إيناس الشرادي
مدونة متحمسة ومحللة لا تكل للتكنولوجيا والفنون، متخصصة في استكشاف الاتجاهات الجديدة وتحليل الأعمال الأدبية. أعشق الغوص في تفاصيل العلوم والابتكارات التكنولوجية، وأسعى دائمًا لتقديم محتوى ثري ومعلومات قيمة تساعد قرائي على مواكبة كل ما هو جديد ومفيد. كل يوم بالنسبة لي هو رحلة جديدة نحو التعلم والإلهام.
مقالات ذات صلة

مرحبًا بكم في منطقة التعليقات!

نحن نقدر مشاركتكم ونرحب بأفكاركم ومناقشاتكم التي تثري محتوانا. لضمان تجربة تفاعلية غنية وبناءة للجميع، ندعوكم لالتزام بقواعد التعليقات الخاصة بنا. هذه القواعد مصممة لتعزيز النقاش المحترم والبناء ولحماية جميع المشاركين من أي تعليقات مسيئة أو غير لائقة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

spot_img

سؤال اليوم

الأكثر شهرة