الرئيسيةمجتمعافتتاح "دار حمية البحر الأبيض المتوسط" في شفشاون

افتتاح “دار حمية البحر الأبيض المتوسط” في شفشاون

افتتحت اليوم الجمعة “دار الحمية المتوسطية في شفشاون”، وهي منشأة تهدف إلى إبراز خصائص ومكونات الثقافة الغذائية المتوسطية.

حضور الشخصيات الرسمية

حضر افتتاح هذه المنشأة عامل إقليم شفشاون محمد علمي ودان، والمدير العام لوكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال منير البيوسفي، بالإضافة إلى رئيسي المجلس الإقليمي وجماعة شفشاون، وممثلي السلطات المحلية والمصالح الخارجية.

الشراكة والتطوير

تم إنجاز هذا المشروع من قبل وكالة تنمية أقاليم الشمال بشراكة مع عمالة إقليم شفشاون والجماعة الحضرية لشفشاون، وذلك بعد أن قررت منظمة اليونسكو إدراج حمية البحر المتوسط ضمن قائمة التراث الثقافي العالمي اللامادي في سنة 2010.

تمويل المشروع وأهدافه

بحسب بلاغ لوكالة إنعاش وتنمية الشمال، يندرج هذا المشروع الذي أنجز بغلاف مالي قدره 7 ملايين درهم ضمن إطار تسجيل مدينة شفشاون في شبكة لاحتضان وتطوير ثقافة التغذية المتوسطية. يهدف هذا المرفق إلى إثراء واستكمال شبكة المرافق التي أنشئت في هذا السياق، مما يعزز من “المجتمع النموذجي” في المنطقة.

مكونات “دار حمية البحر الأبيض المتوسط”

تتكون “دار حمية البحر الأبيض المتوسط”، التي تعتبر متحفًا يقع في الحي الكولونيالي الذي بني في ثلاثينات القرن الماضي، من عدة فضاءات تعرض قطعًا فنية متنوعة، وصورًا، وفيديوهات، بالإضافة إلى تمثيل مسرحي، وقاعة غامرة بزاوية 360 درجة، وفضاء لبيع المنتوجات المجالية.

قيم حمية البحر الأبيض المتوسط

يرتكز نظام حمية البحر الأبيض المتوسط على قيم الضيافة وحسن الجوار من خلال إشراك المهارة والمعرفة والتقاليد المتعلقة بالمحاصيل والطهي. يشكل تناول الطعام معًا أساس الهوية الثقافية لمجتمعات حوض البحر الأبيض المتوسط، وتلعب النساء دورًا أساسيًا في نقل المعرفة والقيم الخاصة بالنظام الغذائي المتوسطي إلى الأجيال الصاعدة.

أهداف وكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال

تعمل وكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال على تنفيذ مجموعة من المشاريع الرامية إلى تثمين الفرص التي يتيحها التراث الثقافي المادي واللامادي، بهدف تحسين ظروف عيش السكان، من خلال برامج تجعل من التراث محركًا للأنشطة الاقتصادية والتنمية المستدامة.

الجامعي الياقوت
الجامعي الياقوت
أستكشف عوالم المعرفة وأجمع الأفكار، مهتمة بكل ما هو جديد ومثير في مختلف المجالات من تكنولوجيا، فن، أدب وعلوم. كل يوم هو رحلة جديدة نحو الإلهام، حيث أشارك مع قرائي تجاربي واكتشافاتي من خلال كتاباتي التي تلامس قلوبهم وعقولهم.
مقالات ذات صلة

مرحبًا بكم في منطقة التعليقات!

نحن نقدر مشاركتكم ونرحب بأفكاركم ومناقشاتكم التي تثري محتوانا. لضمان تجربة تفاعلية غنية وبناءة للجميع، ندعوكم لالتزام بقواعد التعليقات الخاصة بنا. هذه القواعد مصممة لتعزيز النقاش المحترم والبناء ولحماية جميع المشاركين من أي تعليقات مسيئة أو غير لائقة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

spot_img

سؤال اليوم

الأكثر شهرة