الرئيسية / اقتصاد / إطلاق نظام وطني جديد للترقيم وتحديد مسار الحيوانات عملية هي الأولى من نوعها بشمال افريقيا

إطلاق نظام وطني جديد للترقيم وتحديد مسار الحيوانات عملية هي الأولى من نوعها بشمال افريقيا

aziz-akhennouch-berkane

السيد الوزير يعطي انطلاقة المرحلة الأولى من القرية المتنقلة للاستشارة الفلاحية

ترأس السيد عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري، يوم الثلاثاء 03 فبراير 2015 بالقطب الفلاحي لبركان حفل اطلاق النظام الوطني الجديد لترقيم وتحديد مسار الحيوانات، مرفوقا بالسيد محمد مهيدية٬ والي الجهة الشرقية والسيد عبد الحق الحوضي، عامل إقليم بركان والمدراء المركزيين والجهويين والمنتخبين المحليين بالإضافة لمهنيي القطاع.

ويندرج هذا النظام الوطني الجديد لترقيم وتحديد مسار الحيوانات في إطار تنزيل الإجراءات التي تضمنها مخطط المغرب الأخضر. ويعتمد هذا النظام، الأول من نوعه على مستوى شمال افريقيا،على استعمال تكنولوجيا متقدمة في هذا المجال مبنية على ترقيم المواشي باستعمال حلقة الكترونية تعمل بالموجات الاذاعية.

وستهم العملية قطيعي الابقار والجمال في مرحلة أولى حيث سيحمل كل رأس من الماشية حلقتين الكترونيتين تحملان رقما وشريحة الكترونية تقرأ بواسطة قارئ ألي.

ويتم تسجيل المعطيات الخاصة بالحيوانات المرقمة وملاكيها بواسطة قارئ خاص ويتم تضمينها في قاعدة المعطيات الوطنية للترقيم.

وسيمكن جهاز الترقيم الجديد من تحسين فعالية تدبير برامج الصحة الحيوانية ومراقبة تطور مؤهلات القطيع. وسيتيح هذا النظام تتبع مسار المواشي ومنتجاتها عبر كل مراحل الانتاج والتحويل والتوزيع، وهو ما سيمكن من سحب المنتجات المشكوك في أمرها من السوق والتي من شأنها أن تشكل تهديدا لصحة المستهلكين. كما سيمكن هذا النظام من تثمين المنتجات الوطنية وإنعاش تصديرها.

كما تم التوقيع على ثلاث اتفاقيات مع الفيدرالية البيمهنية المغربية للحليب والفيدرالية البيمهنية للحوم الحمراء والهيئة الوطنية للبياطرة.

وتحدد هذه الاتفاقيات الإطار والشروط العامة المحددة لعلاقات الشراكة والتعاون لترقيم قطيع الأبقار من خلال تنزيل هذا النظام الوطني الجديد بالإضافة للالتزامات كل الأطراف المعنية. وتهدف ضمان ترقيم مجموع القطيع الوطني من الأبقار وتحديد مسارها وتتبع حركيتها والتوفر على قاعدة بيانات على المستوى الوطني بخصوص الأبقار المرقمة وحول تربية الأبقار مما سيمكن من تتبع صحتها ومؤهلاتها.

وخلال هذا اليوم، أعطى السيد الوزير كذلك  انطلاقة المرحلة الأولى للقرية المتنقلة للاستشارة الفلاحية التي ينظمها المكتب الوطني للاستشارة الفلاحية كما قام بزيارة عدة مشاريع فلاحية. ويتعلق الأمر بإعطاء الانطلاقة لأشغال بناء وحدة لتصنيع أعلاف الماشية وزيارة وحدة لتصنيع الأجبان ووحدة لتعبئة الحوامض. كما أشرف بإحدى الضيعات الفلاحية على عملية ترقيم عدة أصناف من الأبقار والجمال.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*